فـيديـو

دروس باللغة الأمازيغية مع مادغيس اومادي

[vsw id=”0JYG-jMDtiw?list=PL_u_8axaVJ3iLbkOKAgQH2bjm-MxT_PsB” source=”youtube” width=”630″ height=”344″ autoplay=”no”]

[vsw id=”pfzU3UgYcv0?list=PL_u_8axaVJ3iLbkOKAgQH2bjm-MxT_PsB” source=”youtube” width=”630″ height=”344″ autoplay=”no”]

مقالات ذات صلة

‫27 تعليقات

  1. بسم الله الرحمان الرحيم

    صحيح إن عمليات القلب و تبادل الحروف من خصائص الأمازيغية كما اللغات العروبية.

    لكن ليس معنى هذا أن نذهب إلى إرجاع بعض الألفاظ الأمازيغية إلى جذور لا تعد من أصولها، و من هنا وجب الحذر.

    المشكل الذي و قع فيه بعض اللسانيين و الباحثين الأمازيغ، هو حينما عزلوا الأمازيغية عن أخواتها اللغات العروبية و عدوها ما اصطلح عليه غلطا”حامية – سامية” و الصحيح “اللغات العروبية أو الجزيرية”.

    و من هنا وجب تنبيه الأخ مادي كالتالي:
    1-الجذر “كرف” يقابله الجذر الأصلي العروبي “كرب” و فيه كل معاني القيد و الربط والشلل؛

    2-الجذر “كرف” قد يتحول إلى “كلف” و “شلف” و “شرف” لكن و جب الحذر حتى لا نقع في خلط الأمور، لأن الإبزيم الذي يسمى بالأمازيغية “إفكر” و “إفشر” و الجذر “إفكر” هو الأصلي، و هو يعني بالضبط حزام السّرج، و قد سمي ب”إفكر” لشبه هذا الحزام بشكل السلحفاة و التي تسمى “إفكر” انتقلت إلى الدارجة بلفظة “فكرون” و الجذر حقيقة هو عروبي؛

    3-أما السياج فهذا جذره “فرگ” و تأصيله من جذر “فرق” العربي و أفراگ أو أفراك أو أفراي هو أفراق و الفارق هو السياج الفاصل في اللغة.

    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية

  2. بسم الله الرحمان الرحيم

    الجذر الأمازيغي “لوغ أو لوق” : رطب و لان، له تأصيل عروبي فيه معاني الرطوبة و الليونة و صلاح الطعام.

    – في اللغة: لَقتُه لَوقاً : لَينْتُه، و واللُّوقَة بالضّم : الزُبْدَةُ بالرُّطَب.
    واللّوقُ كُلُّ شيءٍ ليّن من طَعام وغيرِه وتلْويقُ الطّعام : إصْلاحُه بِها.

    إذن الجذر “لوغ” أو “لوق” هو نفسه “لوق” العربي الّذي يدل على الرطوبة و الليونة و تفرعات أخرى. و اللَّوْغُ السَّوادُ الذي حَوْلَ الحَلَمِة.

    و مرة أخرى نقول للأخ مادي توخي الحذر في البحث عن الجذور فأنت مثلا تجد:
    -الغوث و اللهج و المديح و منها “أمالوغ” المادح و المديح “ألاغ”، ليست من الجذر “لوغ” بل من الجذر “لغ” و في العربية “لغا” و فيها كل معاني اللهج و اللغو الذي يعبر عن الغوث و المديح.
    حيث في اللغة:
    لَغِيَ بالشيء أُولِع به واللَّغا الصوت، و قال سمعت لَغْو الطائر ولَحْنه، ولَغِيَ بالشيء يَلْغَى لَغاً لهِجَ و المديح لهج.

    و قد ذهب “محمد شفيق” أن الدلالة الحقيقية للفعل الأمازيغي “يولغ” و”إلّغ” أي مدح هي لحس و نقابله في العربية ب”لعق”.
    إلّغ……إلّق (بتعاقب القاف و الغين)…….لعق (بفك الإدغام).

    أما “إرغ” و بتعاقب القاف و الغين فهذا يقابله التأصيل “رق” و انظر معي “رقق”.

    فأنت مثلا تجد “إرغ” الأمازيغي فيه معاني الرطوبة و الرقة (حيث “تيرغي” تعني الرُّطَب) و يقابله كذلك “إلق” الأمازيغي في لهجات أخرى و فيه معاني الرطوبة ثم انتقل إلى معاني الرقة و الطيبوبة و الليونة.

    إن تعاقب “اللام” و “الراء” و “الغين” مع “القاف” واضح في الأمازيغية كما في أختها العربية و باقي اللغات العروبية.
    ف”إرغ” و “إلق” يقابلهما الجذر الحقيقي “رق”.

    في اللغة في مادة “رقّ” و رقق تجد أخي “مادي” ما يلي:
    والرِّقةُ بالكَسْرِ : الرَّحْمَةُ و اللين.
    و في اللغة يقال الخُبُز الرَّقيقُ. و يقال: أَرَقَّ العِنَبُ : تَمَّ نُضْجُه و أَرَقَّ : إذا رَقَّ جِلْدُه وكَثُرَ ماؤُه.
    المهم المادة في العربية في هذا الجذر تحمل معاني الرقة و اللين و النضج.

    – أما العصيدة و سميت كذلك لأنها تعقد و تلوى بالمسوط أو المغرف من فعل”عصد”؛ و الفعل “أليوا” في الأمازيغية أي لوى، و العصيدة هي “إلوي” و الجذر الأصلي إذن هو “يال – واو” “ل و” و ليس “لوغ” كما ذهبت إليه، و انظر معي الجذرين العربيين “لوى” و “عصد” فأنت تجد:
    عصَدَهُ يَعْصِدُهُ عَصْداً : لَوَاهُ.و العَصِيدَةً هو دقيق يُلَتُّ بالسمن ويطبخ (أنظر اللسان).

    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية

  3. بسم الله الرحمان الرحيم

    كما بينا في الحلقة السابقة أن “لوغ” الدال على الرطوبة و المرونة و اللين، يقابله الجذر الحقيقي في اللغة “لوق” و “ليق” وفيهما نفس الدلالات (راجع تعليقي السابق و لابد).

    في هذه الحلقة نبين الجذور الحقيقية للأمازيغية كالتالي:

    – لفظة “اغلّل” للهزيل من الحيوان و الإنسان كذلك “اسقلّلت” أي صيره نحيلا، واضح تعاقب ال”ق” و ال”غ” في الأمازيغية.الجذر الأصلي ل”غل” هو “قل” و ليس “لوغ”.
    في اللغة: و القليل من الرجال: القصير الجثة النحيف الدقيق.

    – الجذر “غل” الذي يقابله “قل” له كذلك معاني متعددة في التنوعات النباتية حسب التنوعات الأمازيغية حيث “إغل” و إغلّل”: ساق الزرع. القشة. نوع من النبات.
    و الجذر هو “غل”، يقابله الجذر الحقيقي “قل” و يفيد نفس الدلالات النباتية، حيث نجد ما يلي:

    القلّ: النواة التي تنبت منفردة ضعيفة؛
    القلال: الخشب المنصوبة للتعريش؛
    و القلقل (غلغل): نبات له حب أسود و القلاقل (غلاغل): شجر أخضر.

    – أما الطين اللزج”تلغ” و الجذر”لغ” يقابله الجذر”لق” و المادة “ليق”، حيث في اللغة: اللّيقة: طينة لزجة تلين باليد.
    إذن: تلغ…تلق…(و التاء مزيدة)ليقة: طين لزج.

    – لفظة “أبلغ” و بتعاقب القاف و الغين أي “أبلق”. في اللغة: البَلَقُ : الرُّخامُ. و حِجارَة باليمنِ تُسمَّى البَلقَ (أنظر التاج).
    و في اللغة يقال: بناء أبْلق و هو الذي بني من حِجارَة مُخْتَلفةِ الألْوان.

    واضح إذن، تعاقب ال “ق” و ال”غ” في الأمازيغية و الفصحى، و الجذر الأصلي “بلق” الذي بقابله “بلغ” كما هو متداول في اللغات العروبية.
    قارن كذلك مع “بلغ” و “بلق” العروبي لفظة “بلط” و بلاط و باقي المشتقات العربية.
    و تعبّر عن اللين في هذه المادة حيث في اللغة: بُلوقَةٌ بالضم والفتح أَكثر وهي الأَرْض المُسْتوِيةُ اللَّيَنة (أنظر المعاجم).

    نشير أن اللفظة “بلق” انتقلت إلى اللغات الهندو أروبية فهي:
    blocus في اللاتينية انتقلت إلى الفرنسية bloc ثم كانت باقي المشتقات الفرنسية bloquer و blocage الخ.. و هي في الانجليزية block و في الإطالية blocco الخ..

    المهم اللفظة متجذرة في اللغات العروبية حيث كان أهاليها السباقون إلى البناءات الطينية و استعمال “أبلغ” و “البلق” في المنشىآت المدنية.

    -أما “تابالغا” و “بلغولا” و “ابالغا” و كلها تسميات لطيور فهي تجتمع في الجذر الأصلي “برغ” و “برق” بتعاقب الراء و اللام.
    حيث الأَبْرقَ : طائر كما في التكْمِلة.
    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  4. اولا نحي سعيد العربي القحط = العبري القحط ( سلام لك بالعربية / شالوم لخ باللغة العبرية اليهودية الاسرائلية )

    أنا الأمازيغي لا كذب قسمت بالله ان اتصدى للعروبيين و لو لوحدي

    1) كلمة كرب تعني في لغة العرب انظر قاموس مقاييس اللغة اعظم قاموس عربي و ادق قاموس ارجع الكلمات الى اصولها الدقيقة ( كرب ) = الكاف و

    الراء و الباء اصل صحيح يدل على القوة و الشدة و يقال مفاصل مكربة اي قوية شديدة و اصله من الكرب و هو عقد غليظ في رشاء الدلو يجعل طرفه …

    اما كلمة الامازيغية ( كرف = قيد الشيء و هي كلمة امازيغية جرمانية مليار بالمئة ففي اللغة السوديدية و غيرها من اللغات الجرمانية الهندوأوروبية نجد gurp= قيد الشيء p حرف شديدة القرب الى الفاء kref = قيد امازيغي

    * ifker اصلهاikfer كما تنطق في مناطق اخرى امازيغية اي الكاف بادئة في لغة الامازيغ ;ferr= اختبأ ; و معلوم ان البادئة الامازيغية تدخل على الفعل او الاسم لخلق معنى جديد لكن مرتبط بالاصل

    * لا يوجد شيء اسمه في لغة العرب جذر ثنائي الجذر ( لوق = ثلاثي الجذر

    اما لوغ الامازيغي هو ثنائي الجذر و هو كلمة جرمانية امازيغية لا غبار عليها ففي اللغة الاتنية loco = لين الشيء

    * لغ اي لحس و لعق الشيء كلمة أكثر من مليار بالمئة جرمانية امازيغية ففي الالمانية و غيرها من اللغات الجرمانية الهندو أوروبية lek = لحس

    * لا يوجد شيء اسمه في لغة العرب فعل ثنائي الجذر .legh رطب امازيغي loco رطب لاتيني

    * الطين اسمه بلغة الامازيغ

    1) idaqi = يقابله اسم الطين بالاتنية dico

    2) talaght =ففي اللغة الهولاندية نجد lek = الطين

    * كلمة block = غلق كلمة جرمانية امازيغية مليار بالمئة ففي الامازيغية balagh = غلق

    * هل رأيتم يا اخوان اشتداد جرمانية الامازيغ بأدلة علمية قاطعة و لا ننسى ابدا ثمة ادلة بشرية تشير الى ارتباط الامازيغ بالجرمان

    50 بالمئة من الامازيغ شقر البشرة كأنهم من سكان النرويج

    و كذالك البياض الناصع الذي يتميز الكثير من الامازيغ

    ووجود بعض الامازيغ سمر لكن سمرة مائلة الى البياض و الشقرة

    اما العرب غالبيتهم سمرة قاتمة مائلة الى السواد ( قال الرسول ( بعثت الى الاحمر و الاسود ) قال الامام النووي اسودهم العرب و السودان لغلبة الادمة و السوداء على الوان العرب …..

    و الامثلة بالملايير و الملايير لتطابق لغة الامازيغ مع اخواتها من اللغات الجرمانية الهندو أوروبية

    قبل ان نفارقكم اليكم امثلة لتطابق لغة الامازيغ مع اخواتها من اللغات الجرمانية

    * lbi = قلع امازيغي / libo قلع لاتيني

    * li = قطع امازيغي / lu قطع سنسيكريتي

    * tifirt = الكلمة امازيغي / fir = كلمة لاتيني

    * reg =نزل عند امازيغ مالي / rek = نزل سويدي

    * مرض = عض لغة امازيغ مالي / mordo عض لاتيني

    * ضرن = دار. قلب امازيغي / torno دار قلب لاتيني

    خرب = حفر و خاصة عند امازيغ الشاوية / gerb = حفر الماني و غيره

    * برك = امازيغي / brocar = حفر برتغالي و اسباني و غيره

    * ged = لعب امازيغي / kud = لعب سنسيكريتي

    *r =فرغ و سال الشيء خاصة الماء / li و ri = فرغ و سال الماء لاتنية لثوانية و غيرها من لغات جرمانية

    *li = ارتفع امازيغي / li = ارتفع كرواتي

    *fa = انهى انتهى الشيءامازيغي / fa = انهى انتهى الشيئ لاتيني

    * نغل = تدفق الماء و سال امازيغي / nikal = تدفق الماء و سال هندي

    * fel = فاض امازيغي / felo فاض لاتيني و غيره

    * kem = غادر امازيغي / komm غادر الماني

    *dru = اكل امازيغي / dura = اكل روماني ( لغة بلد رومانيا )

    ger = امازيغي و خاصة امازيغ بني ميزاب / grr اكل في مختلف لغات جرمانية هندية

    *dhi ( ضي) = طار امازيغي و منه الطائر agdhidh / طار بالسنسيكريتية هو di

    *zzal عدا العدو امازيغي / dal = عدا هندي

    * zli = عزل الشيء / dal عزل الشيء سويدي و غيره

    *len افرغ امازيغي / lon افرغ سويدي

    *كرض = قهر أمازيغي / kurda = قهر روسي و غيره

    و الامثلة بالملايين مما يدل دلالة علمية قاطعة على اشتداد جرمانية الامازيغ و لا ننسى ابدا الادلة البشرية القاطعة التي تؤكد تأكيد علمي على ان الامازيغ ابناء عم الجرمان

    و نحن دائما بالمرصاد

  5. كما قلنا مرارا و تكرارا انه ثمة ادلة بشرية و لغوية تؤكد ان الامازيغ ابناء عم الجرمان

    و لا ننسى ابدا اعتراف كل العلماء بتطابق اكثر من 99 بالمئة بيبن لغة الامازيغ و لغة الوندال الجرمانية

    و ليس التطابق اللغوي العنيف منحصر فقط بين لغة الوندال بل ثمة ملايين من تطابق لغوي عنيف بين لغة الامازيغ و باقي اخواتها من لغات جرمانية هندوأوروبية

    نواصل تقديم الامثلة و الله ستتعجبون

    *gur = يمشي أمازيغي / gero يمشي لاتيني

    *das = نام امازيغي / doss نام انجليزي

    *ttaf = قبض امازيغي / tapou = قبض في لغة البروطون السلتية

    *kred = ربط و ما يتفرع منه من يقيد…أمازيغي / korda ربط سويدي

    * ghen = ربط أمازيغي / conou ربط لاتيني

    * rgal = يغلق أمازيغي / regla = يغلق سويدي

    *mghor = يكبر أمازيغي / mokro= يكبر يوناني قديم

    *noll= خاف أمازيغي / noll خاف نرويجي

    * fas = اضاف امازيغي / fast= اضاف سويدي نترويجي و غيره

    * sit = اضاف أمازيغي / sit اضاف كرواني و لثواني و غيره

    *fregh اعوج تعوج امازيغي / vergo اعوج تعوج لاتيني

    *kref = يقيد امازيغي / كرفتن = يقيد لغة بهلوية الجذر هو كرف

    *ni = نادى أمازيغي / na = نادى هندي ( ملاحظة احيانا لا نستعمل الاحقة في الكلمات الجرمانية الهندية كي لا يلتبس الامر )

    *ta =نما امازيغي / ta نما سويدي

    * ghen = بدأ أمازيغي و ما يتفرع منه من معاني مجازية كخلق / gan = بدأ روماني و قوطي و غيره من لغات جرمانية

    *tamort = ارض امازيغي / molla = أرض سويدي

    * tadhrot = الجو أمازيغي / duru الجو لاتيني

    *akal = التراب أمازيغي / kala التراب سنسيكريتي

    *كرض = يحك أمازيغي / gratte= الحك في مختلف اخوات اللغات الامازيغية من لغات جرمانية هندية

    sen = عرف أمازيغي / den عرف لغة قوطية تذكير foot انجليزي / foss ألماني

    *mri يحك أمازيغي / mola يحك سويدي و غيره

    *ger = يعمل أمازيغي / gora يعمل سويدي و غيره

    * ga = يعمل امازيغي / ga = يعمل سويدي و غيره

    *ferdas = صنع انتج امازيغي / produco= صنع انتج لاتيني

    *mod = يصنع امازيغي و لا سيما عند امازيغ الشاوية / mod = صنع لاتيني

    *kf / gf =اعطى امازيغي / gif =/ give/ = اعطى مختلف لغات جرمانية

    *fek / امازيغي / paggaare = اعطى برتغالي و غيره من لغات جرمانية

    *ghor جف امازيغي / xero تنطق ( خيرو) جف في لغات ايطالية اخرى التي لها علاقة مع الاتنية

    *gher = نادى / صات أمازيغي / grr في كل لغات جرمانية هندية تعني صات نادى

    * تيمست/ تيمسي النار امازيغي / messi النار لاتيني

    *di = صاغ أمازيغي / do صاغ لاتيني و غيرها منن اخوات اللغة الامازيغية من لغات جرمانية هندية

    *msel صاغ أمازيغي / modla صاغ لغات جرمانية تذكير tasemt او tdemt الشحمة امازيغي

    * gga = صاغ عمل … أمازيغي / ga = صاغ عمل سويدي

    *kraz ;gras = يحرث أمازيغي / karssaيحرث سنسيكريتي و هندي

    *ker = طار امازيغي / kora طار هندي و سويدي و غيره

    *draf = يسرع / darf يسرع هولاندي و دانماركي و غيره

    *mon = ظهر للعيان امازيغي / mon = لاتيني min= ظهر سويدي

    ; و الامثلة بالملايين

    و لا ننسى ابدا الادلة البشرية التي تؤكد جرمانية الامازيغ

    50 بالمئة من الأمازيغ شقر البشرة كأنهم من سكان السويد و ان شئت من سكان اعالي النرويج

    عدد ضخم جدا من الامازيغ يتميزون بالبياض الناصع حيث لا يمكن التفريق بينهم و بين الشقر بسبب البياض الناصع كأنهم من كبد أوروبا

    وجود امازيغ سمر لكن كما قلنا أن سمرة الأمازيغ مائلة الى البياض و الشقرة و يوجد هذا الجنس اي السمرة المائلة الى البياض بقوة عنيفة في اسبانيا و البرتغال و ايطاليا و بريطانيا و ايران و افغانستان و معلوم ان هذه البلدان تتكلم لغات جرمانية

    اما العرب الغالبية الساحقة من العرب نجدهم سمرة قاتمة مائلة الى السواد حتى ان الامام النووي شرح حديث الرسول ( بعثت الى الاحمر و الأسود )

    قال الامام النووي ( أسودهم العرب و السودان لغلبة الأدمة و السواد على ألوان العرب و السودان

    و أحمرهم الفرس و العجم لغلبة البياض على ألوان الفرس وة العجم

    قد وعدنكم و مازلنا نعدكم أننا سنملأ الانترنيت بهذه الملايير من تطابق لغوي عنيف بين لغة الامازيغ و اخواتها من لغات جرمانية مما يدل دلالة علمية قاطعة على اشتداد جرمانية الامازيغ

    من هذا المنبر الحر ندعو الاب الروحي للحركة الأمازيغية محمد شفيق الى امر هام يجب ان يعلمه و هو أن التيفيناغ الأمازيغي ابن عم التيفيناغ الجرماني شاء من شاء و أبى من أبى حيث استعمل الجرمان القدامى ابجدية قديمة هي نفسها تماما أبجدية الامازيغ سواء من حيث شكل الرمز أو تطابق من حيث تأدية صوت الرموز التفاصيل مع كتب العالم barry fell ;

    و نحن دائما بالمرصاد

  6. بسم الله الرحمان الرحيم

    نشكر مرة أخرى الأخ “مادي”؛
    و هذه الحلقة مع الجذر “فرگ” و الفعل “إفرگ” أي سيّج و حوّط.

    حيث يقال لسياج البستان “أفراگ” و “أفراج” و “أفراي” حسب اللهجات الأمازيغية؛ و الجذر الأصلي العروبي هو “فرق” أي فصل و عزل باعتبار السياج هو فارق يفصل البستان أو الدار عن محيطهما، و هذا الجذر متنوع الدلالات “أنظر المعاجم”.

    و قد كانت لفظة “أفراگ” تطلق على خيمة السلطان المفصولة عن محيطها بشريط، و هي تعني كذلك كل ما يفصل و يعزل و يحوط من غشاء أو شريط أو حائط و اللفظة الأصلية هي ال “فارق”.
    أفراگ…..أفراق….الفارق أي الفاصل.

    قولهم: “أفراگ ن ونرار” أي حظيرة البيدر حيث لفظة “أنرار” ما هي إلا ال”أندر: و هو البيدر في اللغة”.
    إذن: أفراگ ن ونرار هي بالضبط “فارق ل أندر” و هي عروبية أصيلة.

    أما لفظة “أفر” أي الكراء فهذه لها جذر “غفر ” و ليس ما ذهبت إليه أخي “مادي”، لأنها في تمزيغت “أغفار” أي الإكراء و هذه هي الأصلية. و فعلها “إغفر” أي اكترى، و نقابلها بالجذر العروبي الأصلي “خفر” حيث في اللغة
    يقال:
    خفره إذا أخذ منه مالا ليجيره و هذا هو الكراء. و قولهم: خفره في داره إذا حماه.
    يتبع..

  7. يتبع الحذر “فرگ”؛

    و كان يقال و لا زال لجنود السلطان التي تحميه “أفراگ” و هي نفسها “أفراق” : أي الفرقة الخاصة.
    و الفرقة: الطائفة من الناس (أنظر المعاجم).

    نشير و نضيف كذلك إلى أن الزريبة أو الملكية من الأرض المسورة، سواء كان هذا الحاجز سورا أو شوكا أو سعف نخيل، فهو في أغلب اللهجات الأمازيغية “أفراگ” و “أفراج” و “أفراي”، المهم الجذر الأصلي هو فرق حيث في اللغة تجد:
    الفِرقُ: هو قطعة من الأرض منفصلة أي مسيّجة.

    و هذا الجذر “فرگ” أي “فرق” هو جذر كرمه الله عز و جل، و قد ذكره في الكتاب الكريم حيث يقول عز و جل:{ أَنِ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ فَانْفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ }.

    و الجذر “فرگ” تناولته الدلالات الأمازيغية فعنت به التمييز و التبيين و التسييج، و هذا شأن الهالة التي تحيط بالقمر و هي سياج القمر تميزه بتلألئها و إنارتها البراقة.
    “فرگ” أو “فرق”في اللغة كذلك فَرَّقَ بين المتشابِهَيْنِ : ميَّز أَحدَهما من الآخَر ، و هذا شأن الهالة المحيطة بالقمر التي تميزه عن باقي الكواكب.
    و هالة القمر تسمى كذلك “تيگمي ن وايور” أي دار القمر، و هذه العبارة ذات تأصيل عروبي قح كذلك سأتناولها لاحقا.

    تابعوني إخواني خلال الحلقات المقبلة.
    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  8. بسم الله الرحمان الرحيم

    نشكر مرة أخرى الأخ مادي، لكن واجب علينا التنبيه إلى ما يلي:
    1- تكلمت أخي عن عالم جليل ترك بصمات في الدراسات المقارناتية(للغات العروبية من أمازيغية و أكادية و مصرية قديمة)، و قد ترك مؤلفات أخرى جديرة بالتنويه و الاحترام، و هو الأستاذ علي فهمي خشيم – رحمه الله – و من باب أذكروا أمواتكم بخير، كنت أيها الأخ الكريم قاسيا في حقه شيئا ما؛ الرجل قام بدراسات علمية و له أجرين إن أصاب – و نحسبه كذلك إن شاء الله-
    و أجر واحد إن أخطأ؛
    2-هناك باحثون لسانيون مستشرقون و غيرهم أقروا بانتماء الأمازيغية إلى عائلة اللغات السامية، و أخص بالذكر العالم “روسلر” الذي قام بدراسات في اللغات السامية و الأمازيغية و توصل في نهاية المطاف إلى حقيقة انتماء لسان الأمازيغ إلى الفئة السامية؛
    3- مصطلح السامية أصبح الآن مصطلحا متجاوزا لأنه مبني على أساس الأساطير التوراتية، و قد أقره اليهودي “شلوتزر” خلال ق.18م. أما مصطلح “الأفرو -آسيوي” فهو كذلك يجانب الصواب و العلمية على اعتبار أن هناك لغات إفريقية بعيدة كل البعد عن هذا المصطلح و لا تمت للأمازيغية و لا المصرية القديمة بصلة، اللهم بعض الألفاظ الدينية التي دخلت بعضا من هذه اللغات و على رأسها اللغة “الهوسية” و هناك اللغة “الفلانية” في الكاميرون و لغة “الوولف” في السنغال و لغة “يوربا” في نيجيريا و البنين و لغة “سونغاي” في مالي الخ..؛
    4-اللغات العروبية تضم لغات شبه الجزيرة العربية القديمة إلى جانب اللغة العدنانية لغة القرآن الكريم،أو ما يصطلح عليه حاليا باللغات الجزيرية، و لا شك أن الأمازيغية تعد الآن واحدة من هذه اللغات لقرابتها منها و خاصة أخواتها الحميرية، حيث هناك أبحاث قيّمة أجريت في هذا الموضوع – بغض النظر عن مؤلفي الأستاذ فهمي خشيم “سفر العرب الأمازيغ” و “معجم لسان العرب الأمازيغ ج.1” و “الجذوز العربية للكلمات الأمازيغية” للأستاذ السعدي – كمؤلف مدخل إلى عروبة الأمازيغيين” لصديقنا الباحث و الشاعر و الفنان العماني الأستاذ سعيد بن عبد الله الدارودي؛

    يتبع…

  9. بسم الله الرحمان الرحيم

    الشكر للأخ مادي على مثابرته و هذه الحصص القيمة، لكن واجب علينا التنبيه إلى ما يلي:
    1- تكلمت أخي عن عالم جليل ترك بصمات في الدراسات المقارناتية(للغات العروبية من أمازيغية و أكادية و مصرية قديمة)، و قد ترك مؤلفات أخرى جديرة بالتنويه و الاحترام، و هو الأستاذ علي فهمي خشيم – رحمه الله – و من باب أذكروا أمواتكم بخير، كنت أيها الأخ الكريم قاسيا في حقه شيئا ما؛ الرجل قام بدراسات علمية و له أجرين إن أصاب – و نحسبه كذلك إن شاء الله-
    و أجر واحد إن أخطأ؛
    2-هناك باحثون لسانيون مستشرقون و غيرهم أقروا بانتماء الأمازيغية إلى عائلة اللغات السامية، و أخص بالذكر العالم “روسلر” الذي قام بدراسات في اللغات السامية و الأمازيغية و توصل في نهاية المطاف إلى حقيقة انتماء لسان الأمازيغ إلى الفئة السامية؛
    3- مصطلح السامية أصبح الآن مصطلحا متجاوزا لأنه مبني على أساس الأساطير التوراتية، و قد أقره اليهودي “شلوتزر” خلال ق.18م. أما مصطلح “الأفرو -آسيوي” فهو كذلك يجانب الصواب و العلمية على اعتبار أن هناك لغات إفريقية بعيدة كل البعد عن هذا المصطلح و لا تمت للأمازيغية و لا المصرية القديمة بصلة، اللهم بعض الألفاظ الدينية التي دخلت بعضا من هذه اللغات و على رأسها اللغة “الهوسية” و هناك اللغة “الفلانية” في الكاميرون و لغة “الوولف” في السنغال و لغة “يوربا” في نيجيريا و البنين و لغة “سونغاي” في مالي الخ..؛
    4-اللغات العروبية تضم لغات شبه الجزيرة العربية القديمة إلى جانب اللغة العدنانية لغة القرآن الكريم،أو ما يصطلح عليه حاليا باللغات الجزيرية، و لا شك أن الأمازيغية تعد الآن واحدة من هذه اللغات لقرابتها منها و خاصة أخواتها الحميرية، حيث هناك أبحاث قيّمة أجريت في هذا الموضوع – بغض النظر عن مؤلفي الأستاذ فهمي خشيم “سفر العرب الأمازيغ” و “معجم لسان العرب الأمازيغ ج.1” و “الجذوز العربية للكلمات الأمازيغية” للأستاذ السعدي – كمؤلف مدخل إلى عروبة الأمازيغيين” لصديقنا الباحث و الشاعر و الفنان العماني الأستاذ سعيد بن عبد الله الدارودي؛

    يتبع…

  10. بسم الله الرحمان الرحيم

    الشكر للأخ مادي على مثابرته و هذه الحصص القيمة، لكن واجب علينا التنبيه إلى ما يلي:
    1- تكلمت أخي عن عالم جليل ترك بصمات في الدراسات المقارناتية(للغات العروبية من أمازيغية و أكادية و مصرية قديمة)، و قد ترك مؤلفات أخرى جديرة بالتنويه و الاحترام، و هو الأستاذ علي فهمي خشيم – رحمه الله – و من باب أذكروا أمواتكم بخير، كنت أيها الأخ الكريم قاسيا في حقه شيئا ما؛ الرجل قام بدراسات علمية و له أجرين إن أصاب – و نحسبه كذلك إن شاء الله-
    و أجر واحد إن أخطأ؛
    2-هناك باحثون لسانيون مستشرقون و غيرهم أقروا بانتماء الأمازيغية إلى عائلة اللغات السامية، و أخص بالذكر العالم “روسلر” الذي قام بدراسات في اللغات السامية و الأمازيغية و توصل في نهاية المطاف إلى حقيقة انتماء لسان الأمازيغ إلى الفئة السامية؛
    3- مصطلح السامية أصبح الآن مصطلحا متجاوزا لأنه مبني على أساس الأساطير التوراتية، و قد أقره اليهودي “شلوتزر” خلال ق.18م. أما مصطلح “الأفرو -آسيوي” فهو كذلك يجانب الصواب و العلمية على اعتبار أن هناك لغات إفريقية بعيدة كل البعد عن هذا المصطلح و لا تمت للأمازيغية و لا المصرية القديمة بصلة، اللهم بعض الألفاظ الدينية التي دخلت بعضا من هذه اللغات و على رأسها اللغة “الهوسية” و هناك اللغة “الفلانية” في الكاميرون و لغة “الوولف” في السنغال و لغة “يوربا” في نيجيريا و البنين و لغة “سونغاي” في مالي الخ..؛
    4-اللغات العروبية تضم لغات شبه الجزيرة العربية القديمة إلى جانب اللغة العدنانية لغة القرآن الكريم،أو ما يصطلح عليه حاليا باللغات الجزيرية، و لا شك أن الأمازيغية تعد الآن واحدة من هذه اللغات لقرابتها منها و خاصة أخواتها الحميرية، حيث هناك أبحاث قيّمة أجريت في هذا الموضوع – بغض النظر عن مؤلفي الأستاذ فهمي خشيم “سفر العرب الأمازيغ” و “معجم لسان العرب الأمازيغ ج.1” و “الجذوز العربية للكلمات الأمازيغية” للأستاذ السعدي – كمؤلف مدخل إلى عروبة الأمازيغيين” لصديقنا الباحث و الشاعر و الفنان العماني الأستاذ سعيد بن عبد الله الدارودي؛

    يتبع…
    دعوا التعليق يمر و دع الحقيقة تمر..

  11. يتبع..

    توضيح للأخ مادي

    5- ما أقوم به من تأصيل للجذور الأمازيغية هو فرع من علم التأثيل Etymology، و أنت تعرف هذا العلم الذي لا يعتمد على الخرافات و لكن على المقارنة بين الصيغ والدلالات لتمييز الأصول والفروع.أما البنية اللسانية كما ذكرت فهذا موضوع آخر كان بإمكاني التطرق له لو تناولته في حصصك الدراسية مشكورا.

    6- ما أقوم به من تأصيل للألفاظ التي تأتي بها لا ينهج منهج شكسبير = شيخ الزبير و أوباما = بوعمامة، و لكن نحن ننهج سنة تعاقب الحروف و قلبها و إسقاطها و ما تحمله دلالات الألفاظ من تطورات و معاني حسب المعطى التاريخي و البيئي و اللسني، و أنت قد أشرت لهذا خلال دروسك الماضية مشكورا.

    7- خذ مثلا لفظة “أفوس” التي تناولتها، و هي تعني اليد و صحيح أنها متداولة في جميع التنوعات الأمازيغية مما يدل على أصالة اللفظة، لكن هل معنى هذا نفي تواجدها في لغات عروبية أخرى؟؟ بالطبع لا، و دليلنا كالتالي:
    معلوم – و قد أشرت لهذا – أن الخمسة أصابع للعد يطلق عليها “فوس” و أنت تعرف إسقاط الخاء في الأمازيغية و تعاقب الفاء و الميم الشفويين و منه يكن:
    فوس هي خفوس هي خموس= خميسة و هي اليد.

    نشير فقط إلى أن لفظة خمسه و هي في السريانية “حمسن” و “حمش” و تعني قبض على الشيء و في الأمازيغية قبضة نبات تعني “تافوست” و التاءين مزيدتين و منه نجد:

    تافوست و هي تاهفوست في لهجات توارقية و هي تاخفوست و هي تاخموست و هي حمسن في الآرامية السريانية و هي خمسه في العربية المضرية، و هذا الجذر “حمش” في الآرامية أو “خمس” في العربية العدنانية أو “خفس” في الأمازيغية و يعني قديما “العدد 5 من الأصابع”.

    رقم خمسة هو “أفوس” عند أهالي نفوسة و الألف “أ” زائدة و هي للتعريف، و هو” سمّوس” في تشلحيت و السين تعوض حرف “خ “؛ واضح هنا تعاقب الفاء و الميم مع إسقاط حرف الخاء.

    و هذا الشيء يؤكد ما قلناه.
    أي: فوس=خموس=5 عدد أصابع اليد. و اللفظة شائعة في جميع اللغات العروبية (الجزيرية).

    8-ما دمت أيها الأخ الكريم قد تطرقت لأصالة بعض أسماء الجسم و الأرض و الشمس و هي بالفعل أصيلة في الأمازيغية و تعد تقريبا واحدة في جميع التنوعات الأمازيغية،و ما دمت قد طلبت أن نأتي بالدليل على صلتها باللغات ما يصطلح عليه السامية (و هذه التسمية غير صائبة)،تابع معي ما أقوم به خلال حلقاتك من تأصيل ما تأتي به مشكورا،

    يتبع..

  12. يتبع..
    و إليك ما يالي:
    – لفظة “تمورت” أي الأرض و جذرها “مر” و هذه اللفظة موجودة في الأكادية اللغة العروبية.
    حيث في الأكادية “تمرتُ” و هي الأرض (أنظر المعجم الأكادي- الإنجليزي).
    و الجذر الأمازيغي “مر” إذا ثلث في العربية يعطي معنى الأرض، حيث تجد في المعاجم ما يلي:
    المَرْتُ : مَفازَةٌ لا نبات فيها؛ ويقال: أَرضٌ مَرتٌ. ومكانٌ مَرْتٌ : قَفْر لا نباتَ فيه.
    إذن واضح و جود اللفظة الأمازيغية في أخواتها الجزيرية.
    – لفظة “تافوكت” و هي “تافوشت” و هي “تافويت” و الجذر الحقيقي هو “ف” و دلالته الأصلية بعيدة و ما هي إلا محاكاة لصوت إطفاء النار و منه اشتقت كل الألفاظ التي تحمل معاني النارية حيث تجد:
    أفا : النار، و أسافو: المَشعلُ، و “أنافاو: المنير، و الفعل “إفا”: أضاء الخ..و كلها من الجذر “ف” و هو مشترك عام، قارن مع لغة الطفولة قولهم “فوفّو” أو “فوفّا” أو “أفّا” للحذر من النار.

    -لفظة “أودم” الأمازيغية أي الوجه، قارنها مع “الأديم” أي وجه الأرض.
    يقول أبو العلاء المعري في رثاء الفقيه الحنفي الحلبي:

    صَـاحِ هَـذِي قُبُورُنا تَمْلأ الرُّحْ *****, بَ فـأينَ الـقُبُورُ مِنْ عَهدِ عادِ
    خَـفّفِ الـوَطْء ما أظُنّ أدِيمَ ال *****’ أرْضِ إلاّ مِـنْ هَـذِهِ الأجْـسادِ

    – لفظة “يد” العربية هي “رِتُّ” في الأكادية اللغة العروبية فهل يعني هذا أن نستثني الأكادية من العائلة ما يسمى غلطا السامية؟؟ كلا ثم كلا، لأن “رت” ما هي إلا “رحت” و التي هي”راحة” أي “يد” يقال : راحة اليد، أسقطت الحاء في الأكادية و هو حرف حلقي، و نفس الشيء و قع مع الأمازيغية كما وضحنا سابقا؛

    9- نحن لا نقول إن الأمازيغية من العربية و لكن نقول إن الأمازيغية و العربية العدنانية و باقي أخواتهما هم من عائلة واحدة تنحدر من اللغة الأم الأولى العروبية المنشأ، و نقول عروبية لأن القرآن وصف اللغة التي جاء بها باللسان العربي، و حتما اللغة الأم التي تنتمي إليها العربية العدنانية و الأمازيغية و هي فرع من الليبية القديمة و أخواتهما الجزيرية هي لغة عروبية بدليل قرآني – و الله وحده أعلم-.

    10- ليس الهدف من هذه التعليقات ضرب الأمازيغية التي نحبها، و لكن لتبيان بعض الأمور التي خفيت عن الناس، و لست من الذين ينتظرون حتى يأتي عالما مستشرقا و يقول لنا إن الأمازيغية من اللغات السامية أو الأفرو-آسيوية و نصدقه على كل ما يقول، و نحن من أهل مكة أدرى بشعابنا.
    متى سنبقى تابعين للآخرين الذي يتدثرةن بلباس الكذب و نظل نحن تائهين و سط الوحل.

    أخي مادي، أتابع حلقاتك ليس حبا في الجدال و لكن حبا فيما يخدم الأمازيغية كما العربية الفصحى، باعتبار الأولى تحمل في كنهها ما أُغفِل أو لنقل ما ضاع من الثانية، و هذا فيه ثراء و غنى لشتى المعاجم.
    و أختم معك هذه الحلقة بالسؤال التالي:
    السؤال المطروح الآن مَنْ من اللغات العروبية (الجزيرية) التي احتفظت بأصالة الجذور الأولى للغة الأم؟؟
    أترك الجواب لعلماء اللغة؛ أما من جهتي، فأنا مقتنع أشد الاقتناع بأصالة لغة القرآن التي تحوي العدد الهائل من الجذور و هي لا تنقص من أخواتها بل تزيدهم ثراء و هذه اللغة حتما هي الأقدم.

    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  13. اولا و قبل كل شيء نسلم على سعيد العربي القحط = العبري القحط ( سلام لك بالعربية = شالوم لخ بالغة العبرية اليهودية الاسرائلية )

    و بعد لقد جعل العلماء و المتتخصصيين اللغويين أولاد يعرب بن قريش يلحسون الغبار أمام أدلة علمية قاطعة تؤكد جرمانية الامازيغ و جعل العلماء اولاد يعرب بن قريش يهلوسون امام الادلة العلمية القاطعة على اشتداد جرمانية الامازيغ

    فثمة ادلة لغوية و بشرية تؤكد ان الامازيغ ابناء عم الجرمان

    ادلة بشرية عدد ضخم من الامازيغ شقر البشرة كأنهم من السويد و عدد ضخم من الامازيغ يتميزون بالبياض الناصع كأنهم من اوروبا ووجود بعص الامازيغ سمر لكن سمرة الامازيغ سمرة عارضة خفيفة ماءلة الى البياض و الشقرة

    اما العرب غالبيتهم سمرة قاتمة مائلة الى السواد و البياض شيء نادر عند العرب فما بالك بالشقرة ؟؟؟؟

    أما الادلة اللعوية اعتراف كل العلماء بتطابق بنسبة 99 بالمئة بين لغة الامازيغ و لغة الوندال الجرمانية . ناهيك عن ملايين و ملايير من تطابق لغوي عنيف جدا بين لغة الامازيغ و مختلف اخوات اللغالت الجرمانية الهندية

    فعالم الألماني أي عالم الأجناس الألماني ( جيزل ) يؤكد اشتداد جرمانية الأمازيغ بسبب ادلة بشرية و لغوية تشير الى ذالك

    و الدكتورة المصرية نهى الزيني قد أكدت في كتابها ( أيام الأمازيغ ) اتفاق كل العلماء أن الامازيغ ابناء عنم الجرمان بسبب ادلة بشرية و لغوية تشير الى ذالك اي البياض الناصع و الشقرة و السمرة المائلة الى البياض و الشقرة اما الادلة اللغوية تطابق اكثر من 99 بالمئة بين لغة الامازيغ و لغة الوندال الجرمانية ناهيك عن التطابقات الاخرى مع لغات جرمانية هندية اخرى
    و يعتبر صدور المعجم ( العربي الامازيغي ) للدكتور محمد شفيق امر مزعج للعروبيين لان محمد شفيق إمام خبير في لغة العرب قبل ان يكون امام خبير في لغة الامازيغ .
    سنواصل التطابق اللغوي العنيف جدا بين لغة الأمازيغ و بين مختلف اخوات ىاللغة الامازيغية من لغات جرمانية هندية و الامازيغية هي لغة جرمانية هندية

    * dem أخذ أمازيغي / TOMAR أخذ برتغالي و اسباني و غيره

    * freg = حوط السياج . سياج امازيغي /park / prak = حوط السياج . السياج يوناني قديم و غيره من لغات جرمانية

    * nal = سكب امازيغي / nol سكب سويدي

    *krem = غلق امازيغي و خاصة امازيغ الشاوية / klamma = غلق سويدي

    * rgel = غلق امازيغي / regla = غلق سويدي

    * rzzem = حرر الشي . فتحه…أمازيغي / reddem حرر الشيء فتحه انجليزي و لاتيني و غيره

    *msel = صاغ أمازيغي / modla = صاغ في مختلف لغات جرمانية هندية

    * tal = تكلم أمازيغي / tala = تكلم سويدي

    *du = ذهب امازيغي / du = يذهب سنسيكريتي

    * الذراع / اليد = أفوس أمازيغي / putus = الذراع اليد لاتيني

    * laf = يظهر امازيغي و خاصة امازيغ الشاوية / lovo يظهر لاتيني

    *gem = نما خاصة النبات / kim = نما لغة قوطية

    *ti = نما أمازيغي / ta = نما سويدي

    * brem = دار حول الشيء أمازيغي / bram = دار حول الشيء سنسيكريتي

    * داس = رتب امازيغي / deco = رتب لاتيني

    *ضس = لمس الشيء أمازيغي / touche = لمس لغات جرمانية

    * مرش = سحق خاصة الحشارات / mrego = سحق لاتيني

    *beg = سحق امازيغي / beg / bek = سحق سويدي

    *drem = دمر . سحق امازيغي / dremma = دمر . سحق سويدي

    * ض = عاد رجع = امازيغي / do عاد رجع لاتيني و سنسيكريتي و غيره

    *nir = ارشد الشخص امازيغي / ner ارشد الشخص سنسيكريتي

    و الله الامثلة بالملايين و الملايير

    بعزة الحكيم المجيد سنملأ الانترنيت بهذه الملايير من التطابق اللغوي العني جدا بين لغة أمازيغ و باقي أخواتها من اللغات الجرمانية الهندية

  14. بسم الله الرحمان الرحيم

    شكرا للأخ مادي على هذا الجذر الأمازيغي الأصيل،

    الجذر “م ز ي” الأمازيغي حيث الفعل “إمز^ي” أي صغر.و “إمزي” بتفخيم الزاي للطفل الصغير و تقال للرضيع في تنوعات أمازيغية أخرى، و كذلك “أمزيان” بتفخيم الزاي اي الصغير و تقال للطفل كذلك؛ و هذه اللفظة تناولتها العديد من الأسر الأمازيغية كأسماء عائلية و قبلية.

    هذا الجذر نقابله بالجذر العروبي “ب ز ي” و في هذه المادة تجد في اللغة ما يلي:
    البزي: الرضيع أي الوليد و الصغير. و نفس اللفظة تقال في لهجات عربية مشرقية.

    إذن، مز^ي….بزي = صغير.
    و قع تعاقب بين الباء و الميم و هذا مشهور في اللغات و اللهجات العروبية، بل حتى في الألفاظ التي اقتبستها بعض اللغات الحية كالفرنسية و غيرها من اللاتينية.

    – نضيف كذلك لفظة “البزّّ” بتفخيم “الزاي” في الدارجة المغربية، و تقال للأطفال الصغار؛ و قد نقارنها بالكلمة العربية في مادة “بزر” كالتالي:
    والبَزْرُ: الأَولاد، والبُزُورُ الحُبُوبُ الصغار.
    حذفت الراء في الدارجة و عوضت بالإدغام.

    – أما لفظة “أمازوز” بتفخيم الزاي -و هنا وجب الحذر- فهذه ليست من جذر “مزي” بل من الجذر الأصلي “مزز”.
    حيث تعني “أمازوز” ما أنتج متأخرا من (زرع أو زيتون أو نخل الخ) و منه في الدارجة “المازوزي”.

    في اللغة في مادة “م ز ز” تجد ما يلي:
    مزز: فيها معاني المهل و التأخر (أنظر اللسان).
    يقال فعلته على مزز: أي على مهل و على راحتي أي بتأخر.

    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  15. بسم الله الرحمان الرحيم

    شكرا للأخ مادي،

    الجذر ياض ياو “ض و”.
    نشير للتوضيح أن هذا الجذر الثنائي ليس هو الجذر الأصلي للفعل “إنّض” و مشتقاته، حيث هذا الأخير هو من الجذر “ن ض” و هو أصيل في الأمازيغية كما العربية و له معاني متعددة.

    1- الجذر “ض و” و له معاني الدوران في الأمازيغية و هو في العربية بتعددات كثيرة حيث الأصل في الثلاثي “دور”.
    ضو…ضور…دور…دوران.
    و قد نجد كذلك دال و دول و منها داول و دولة الخ.بل تجد دال هي دار في اللغة.

    2- الفعل “إنض” و الجذر الأمازيغي هو “ن ض” و له دلالات اللف و الطي في الأمازيغية، حيث تجد مثلا في لهجة فگيگ بالمغرب “ينّض” أي لفّ في قماش و منه في لهجات “أگناض”: التكوير و الجذر الأصلي هو “گ ن ض”.و هذا الجذر ما هو إلا “گمّض” و هو في اللغة “قمط” أي اللف في القماش (أنظر اللسان)، و نقول في الدارجة المغربية “گمّط” الرّضيع أي لفه في خرقة.

    3- “يمّونض” أي تجول و هذا جذره “نض” يقابله في اللغة “نوض” حيث:
    ناض فلان: ذهب في الأرض(أنظر اللسان).

    4- يوضي” أي لف و هذه ماهي إلا الفعل طوى بتعاقب “ض” و “ط” و منها الطّي أي اللف.(أنظر اللسان).
    واضح تعاقب بين الطاء و الضاد.
    يوضي ….يوطي…طي و طوى.

    5- مرّة أخرى ننصح الأخ مادي بتوخي الحذر في اختيار الجذور الحقيقية، و إلا التبس الأمر على من له دراية ضعيفة بالأمازيغية.

    أحيانا قد يقع إسقاط للحروف في الأخير (ترخيم) و يعتقد بعضهم أناللفظة التي وقع فيها ترخيم هي لفظةأصلية، بينما هي في الحقيقة قد أسقطت منها حرف أوحرفين أو ربما أكثر، و قد يحصل كذلك زيادة حروف في اللفظة. و هذا ما و قع في الجذرين “و ض” و “ن ض”.

    6- صحيح أن هناك جذور ثنائية في الأمازيغية بل قد تجد جذرا أحاديا على شاكلة “ف” أي أعطى في أمازيغية جهة مراكش، لكن هل نعتبر الجذر “ف” أصلي؟؟
    الجواب كلا ثم كلا، لأن الجذر “ف” أي أعطى هو في تشلحيت “فك” و في لهجات أخرى “كف”، و اضح هنا إسقاط الكاف نفس الشيء و قع في الجذر “ضو” و دليلنا هو قلّة استعمالاته في التنوعات الأمازيغية.

    7- أحادية و ثنائيةالجذور ليستا قاعدتين في الأمازيغية بل القاعدة هي الجذور الثلاثية كما في اللغات العروبيةو الثنائية كانت شائعة في اللغات العروبية القديمة و لا زالت اللغة العربية تحتفظ ببعض الأسماء ذات الحرفين كأب، يد، أخ، ابن الخ؛ و نشير أن هناك من العلماء اللسانيين من ذهب إلى تطور جذور اللغات العروبية من الأحادية و الثنائية إلى الثلاثية.

    8- أنت مثلا قد تجد الجذر “ن ض” في تنوعات أمازيغية يعني البرم و الفتل و ليس التدوير و الإحاطة، و هو لا يمت بصلة بالجذر الآخر “گنض” أي لف في خرقة، و هذا الجذر له ما يقابله في اللغة في مادة “نطا” حيث:

    نَطَا الغَزْلَ : سَدَّاه، والغَزْلُ مَنْطُوٌّ ونَطِيٌّ أَي مُسَدًّى،
    نَطَا الحبلَ : مدَّه،
    و الغزل و السدي هو البرْم و الفتل.

    و نفس المادة اقترضتها اللغة الإنجليزية حيث تجد:
    knit و knitting أي حاك حياكة و knot أي عقدة و كل هذا له علاقة بالفتل ة البرم و الغزل.
    و السلام عليكم.
    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  16. اولات نسلم على كل عربي قحط = عبري قحط ( سلام لك بالعربية = شالوخ لخ بالعبرية اليهودية الاسرائلية )

    كما ترون يا اخوان هلوسة العروبيين يريدون ان يجعلوا من اللون الاسود لونا ابيضا مهما كان الثمن
    يعتبر صدور المعجم العربي الامازيغي لمحمد شفيق امر مزعج للعروبيين اولاد يعرب بن قريش فلا يوجد اي تشابه بين لغة الامازيغ و لغة العرب رغم الملايير من الكلمات الموجودة في امهات القواميس العربية

    كما قلنا تكرارا ان العلماء جعلوا اولاد يعرب بين قريش يلحسون الغبراء حيث ملايير من الكلمات بين لغة الامازيغ و اخواتها من اللغات الجرمانية الهندية . ناهيك عن وجود ادلة بشرية قاطعة تؤكد ان الامازيغ ابناء عم الجرمان سواء الملامح الخارجية للامازيغ كشكل الانف و الجمجمة و الفك و البياض الناصع و الشقرة الذهبية للامازيغ و سمرة الامازيغ كما قلنا انها سمرة خفيفة مائلة الى الشقرة و البياض الناصع

    * فعل dhu الجذر هو dh اي طوى .
    الفعل العربي طوى فعل ثلاثي الجذر من طاء و واو و ياء بينما الامازيغي احادي الجذر dhuاو du

    فعل dhu او du او ttu فعل امازيغي جرماني مليار بالمئة ففي اللغة الفارسية احدى اللغات الجرمانية الامازيغية الهندية نجد أن ta = طوى

    *fk = اعطى في الامازيغية; و قد ينطق bek فعل امازيغي جرماني مليار بالمئة ففي اللغة الرومانية face تعني اعطى

    *gaf = اعطى امازيغي كلمة امازيغية جرمانية لا غبار عليها give انجليزي

    gif لغة قوطية kaf لغة المانية

    *نض nadh نط فعل ثنائي الجذر .دار حول المكان ادار الشيءتعوج الشيء و عوج الشيء هذا امازيغي . كلمة امازيغية جرمانية هندية تلمع مثل شعاع الشمس الابدي ففي اللغة الرومانية نجد nod فعل ثنائي الجذر عوج الشيء و اداره دور الشيء مثل الكلمة الامازيغية تماما

    اخواني قلنا الملايين و الملايير من التطابق اللغوي العنيف بين لغة الامازيغ و اخواتها من اللغات الجرمانية الهندية امر نقوله و دائما عندنا ادلة على ذالك

    aghrab = جدار امازيغي / karaba = جدار سنسيكريتي

    imiru = الجدار امازيغي / moro = جدار لاتيني

    *ger = اكل امازيغي / gero اكل لاتيني

    * mri = يحك أمازيغي / mola يحك لاتيني

    * wat= ضرب امازيغي / wat = ضرب سويدية قديمة

    *nedh ادار الشيء و جعلة عقدة امازيغي / nodo ادار الشيء و جعله عقدة لاتيني

    *leg = جعل الشيء عقدة امازيغي / ligo جعل الشيء عقدة لاتيني

    *fel فاض امازيغي / felo = فاض لاتيني ( تطابق من حيث الجذور الثنائية التفكر في هذه النقطة دائما )

    *ker = سرق امازيغي / kr = سرق سنسيكريتي

    * kradh = سرق امازيغي / kurda = سرق مقدوني

    * gher = جف أمازيغي / kr = جف سنسيكريتي

    *fnagh = يرسم يزخرف امازيغي و منه جاءت اسم ابجدية الامازيغ ( تيفيناغ) / pingo = يرسم يزخرف لاتيني

    *tara = الحب الجذر هو r / ra الحب سنسيكريتي

    * ber = الحب امازيغي / pero الحب لاتيني

    *azgar = ثور أمازيغي / zakari ثور سنسيكريتي

    * taf قبض الشيء المعنى الاصلي له و يتفرع الى معاني فرعية كحرس املازيغي / tapout = قبض الشيء لغة البرطون الجذر هو tp

    * kan = اصلح الشيء امازيغي / cano اصلح الشيء لاتيني

    و الامثلة بالملايير و الملايين

    و عزة المجيد الحميد سنملأ الانترنيت بهذه الملايير للتصدي للعروبيين اولاد يعرب بن قريش

    و لا ننسى ابدا ان ابجدية الامازيغ التيفيناغ هي نفسها تماما ابجدية الجرمان القديمة التي اطلق عليها العلماء التيفيناغ الجرماني تطابق بين ابجدية التيفيناغ الجرماني و التيفيناغ الامازيغي سواء من حيث شكل الرموز و سواء من حيث نطق الرموز

    بحث بسيط لن يتعدى ثلاث دقائق اكتب فقط في محرك البحيث غوغل ( التيفيناغ الجرماني ) و سترى بعينك الحقيقة الدامغة القاطعة اللامعة انه نفسه تماما التيفيناغ الامازيغي

  17. مواصلة اعطاء امثلة لتطابق لغوي عنيف جدا بين لغة الامازيغ و اخواتها من لغات جرمانية هندية

    ( نذكر دائما الامثلة بالملايين ) ادلة علمية قاطعة على الامازيغ ابناء عم الجرمان ناهيك عن ادلة بشرية تشير الى عموممية الامازيغ للجرمان

    *li / ri = طلع أمازيغي / r = سنسيكريتي

    *bi = تعفن الشيء امازيغي / bo تعفن الشيء كردي

    * man = الرجل ( انسان ) و لا سيما في لهجة امازيغ موريطانيا / man= انجليزي الماني و غيره

    *kes = قلع أمازيغي / kus قلع سنسيكريتي

    *krem= البرد أمازيغي / klama البرد سويدي

    *chef = سبح استحم امازيغي / kaf = سبح لغة اسلاندية

    *gam = احب امازيغي / kam احب سنسيكريتي

    *dkar = ملأ امازيغي / tagile = ملأ لاتيني

    *zal يجري امازيغي / dal يجري هندي ;و انتم يا معشر اللغويين تعلمون
    قرابة د .و حرف ز

    *sem = تجمد أمازيغي و قد يزداد الكاف فيقال kusemاي الكاف بادئة جعلت من الفعل sem يعني تصلب الشيء / semo تجمد لاتيني

    * kri تجمد امازيغي / koro = تجمد لغة يونانية

    * kif = خبأ امازيغي / kipa خبأ لاتيني

    *أكمل كمل بالامازيغية هو mdu / meta = اكمل كمل لاتيني

    *rga = انزل و نزل امازيغي و منه sureg التي تستعمل لانزال الماء و غيره /reka أنزل و نزل سويدي

    *lem = ابصر الشيء أمازيغي و قد يزداد زاي البادئة فينطق zlem لكن يعني في حالة الاضافة لمح الشيء / limit ابصر الشيء لثواني الجذر lm

    *lemقام بغزل الشيء و نسجه و ضفر الشيء امازيغي / rima غزل الشيء و نسجه لاتيني

    *dhres = ضفر أمازيغي / tresser ضفر فرنسي الجذر trs

    *wraf رمى امازيغي / walf = رمى هولاندي سويدي و غيره

    *nadh دار حول المكان أمازيغي هذا هو المعنى الاصلي ل nadh/في الاتنية nudusتعني دار حول المكان الجذر هو nd

    *brem = المعنى الاصلي له دار حول المكان امازيغي / berma= دار حول المكان سنسيكريتي

    *kaf =نفخ و لا سيما امازيغ الطوارق / kap = نفخ سنسيكريتي

    *nbadh= يأمر امازيغي / navita= يأمر لاتيني

    *gdel = قنص اصطاد امازيغي / gardaصاد قنص سويدي

    *aghrom = خبز أمازيغي الجذر هو gher اي يبس اما الميم لاحقة لخلق اسمماء جديدة مرتبطة بالمعنى الاصلي /ker = جف يبس سنسيكريتي

    * gher = ينادي امازيغي / gr = ينادي سنسيكريتي

    * gher = يقرأ يدرس امازيغي /grوkr = يقرأ يدرس سنسيكريتي

    uf = نفخ أمازيغي الجذر هو f / في الكردية fo = ينفخ النغخ

    *fik= يسلب الشيء امازيغي /ficka= يسلب الشيء سويدي

    *tikufa= الرغوة أمازيغي / kif = الرغوة كردي

    *achama= قليل أمازيغي / kama = قليل كردي

    و الامثلة بالملايير

    انتظرونا في الجديد من ملايير من تطابق لغوي عنيف بين لغة الامازيغ و اخواتها من لغات جرمانية هندية

  18. بسم الله الرحمان الرحيم

    شكرا للأخ مادي على هذا الجذر “غ و س” الأمازيغي..

    لكن و جب و ضع المقارنة لهذا الجذر العريق حيث نجد ما يلي:

    الشيء: “تاغاوسا” بالأمازيغية و هذه اللفظة لها دلالات أخرى حيث تعني “تاغوسا”: الشأن و الحاجة و الخبر و القضية، و تقابلها في اللاتينية لفظة causa و هي أصل لفظة chose الفرنسية، لكن حقا لم تذكر المعاجم الأجنبية أصل لفظة causa و اكتفت بمعنى دلالتها.

    و السؤال ماذا عن العربية أخت الأمازيغية و الجواب هو كالتالي:

    في اللغة في مادة “قصّ” نجد:
    القصّة: الشأن و الخبر و القضية، قولهم: ما قصتك؟ أي ما شأنك؟

    إذن، تاغوسا… تاقوسا….تاقاوصا… القصة.
    تعاقب بين القاف و الغين و هذا مشهور حتى في الأمازيغية نفسها.

    أما عن “كرا” و “شرا” و هناك لفظة أخرى و هي “أرا” و هذه هي الأصلية و كلها تعني شيء، ومصدرها ‘تايري”: مشيئة و حب.
    لكن كرا = شرا = أرا و هذه ما هي إلا “أراد” العروبية و الإرادة هي المشيئة.

    نقول: “غوس” و الجذر الحقيقي “غس”، يقابله في العربية “قص” بتعاقب الغين و القاف، و عليه نجد الفعل الأمازيغي “إغوس” أي اقتطع و “أسغوس” و هو القاطع و الجذر الأصلي هو “غ س” و ما هو إلا “ق ص”. نجد في اللغة:

    قص و اقتص: اقتطع و القاص هو القاطع. و القصة كما قلنا هي الشأن و الأمر و القضية و الخبر.

    -ذكر الأخ مادي لفظة “إغواس” بمعنى الصيحة و شك في صلتها ب “تاغاوسا”، و هنا وجب الحذر ثم الحذر في اتباع معاني الدلالة و التأصيل.

    و عليه أجيب و أقول: إن “إغواس” لا علاقة لها ب”تاغاوسا” و “إغوس” بل تأصيلها الحقيقي كالتالي:

    “إغواس” و في لهجة تمزيغت قولهم “أغويّي” و “أغويا” بمعنى الصيحة و الفعل هو “إسغوي” و “إسغويا” بمعنى صاح.

    و تأصيل لفظة “أغواس” ما هي إلا “أغواث”، و تحول الثاء إلى سين مشهور في اللغات العروبية و لهجاتها.

    إذن “أغواس” ما هي إلا….أغواث أي الغوث.

    في اللغة نجد:
    غوّث الرجل و استغاث أي صاح.
    و الفعل “إسغوي” الأمازيغي و السين مزيدة ما هو إلا “غوث”.

    في الدارجة قولهم: “غوّت” بالتاء بمعنى صاح.

    – هناك لفظة “اسكين” أي شيء كائن و هذه ما هي إلا س (مزيدة) +كين الدالة على الكينونة.

  19. أريد فقط توضيح شيئا آخر أخي مادي كما يلي:

    1- “تاغاوسا” بمعنى حلي في لهجات أمازيغية لا علاقة لها بدلالة “تاغاوسا” التي بمعنى شيء و أمر و قضية و إرادة و رغبة، بل هذه ماهي إلا مقلوب الجذر العربي صاغَ يصوغ، صَوْغا وصِياغةً ، فهو صائِغ. و الدليل على قولنا أن صانع الحلي في تشلحيت يسمى “أسيّاغْ” أي الصائغ.

    إذن:
    تاغاوسا..تاغوصا.. بالإقلاب يكون صاغ صياغة أي سبك المعدن (أنظر اللسان).
    و القلب في الألفاظ مشهور في اللغات العروبية و لهجاتها.

    2- لفظة “تاغاوسا” التي تعني الحاجة و الجذر “غوس” يقابله الجذر “خوص يقال في اللغة: خصّ الرجل أي احتاج.
    إذن:
    تاغاوسا..تاخوصا..خصاصة: حاجة. بتعاقب الخاء و الغين و هما حرفان حلقيان سهلا التعاقب.

    و نختم في هذه الحلقة بما يلي:

    1- إذا كان الجذر الأمازيغي “غوس” يعني الاقتطاع فهو يقابله في العربية “قص” “قصة” و فيه معاني الاقتطاع؛

    2- إذا كان الجذر “غوس” يعني الحاجة فهو في العربية “خص” خصاصة و هي الحاجة؛

    3- إذا كانت اللفظة “تاغاوسا” تعني الحلي فهذا معناه أن الجذر الحقيقي هو “صوغ” لأن “أسياغ” في تشلحيت(سوس) هو الصائغ.
    تاغاوسا…تصاوغا..صياغة.
    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  20. أولا نسلم على سعيد عربي قحط = عبري اسرائيلي قحط

    كما قلنا الأمازيغ أبناء عم الجرمان شاء من شاء وأبى من أبى بسبب ادلة بشرية و لغوي تشير الى ذالك و ليس لنا وقت لكي نلتف الى هلوسة العروبيين المهلوسيين بعد ان تأكدت لهم الحقيقة الناصعة انعدام اي علاقة بين لغة الأمازيغ و لغة العرب

    و كما قلنا مرار ان لغة العرب العرب و أخواتها مثل الأكادية تعتبر هذه اللغات من أهجن لغات العالم بسبب تأثرها بكلمات افارقة الزنوج و لغة السومرية و كلمات اناظولية

    امثلة كلمات أشد فصاحة من الفصاحة و لكنها جرمانية أمازيغية قوقازية

    السومريين شعوب لهم علاقة بالجرمان و القوقاز( ملايير من كلمات سومرية نجدها في لغات جرمانية أورالية قوقازية )

    *سلام = salum سمرية

    * سرق = sarqum سمرية

    *قص = kas سمرية kas تركية/ kas لاتيني

    *شمس = samsum سمرية

    أرض في العربية و في الأكادية و الفنيقية … نجد ( أرص/ أرت / ertu/ ersu سمرية و في اللغة الجرمانية ertu

    *دالتو = باب في لغة فنيقية / daltu سمرية

    *قشاط kachada سمرية

    * غابة = gaba سمرية

    أكل / aklum سمرية اما ان تبدوا يا عرب كلمة أكل ذات الاصل السومري بكلمة عربية أصلية أو اختاروا البقاء للجوع لأن أكل فعل من أصل سومري

    و الأمثلة بالألاف ناهيك عن كلمات افريقية زنجية و هندية….

    ; و يقولون أن العربية من أفصح اللغات و أنقاها قلبوا هذه الأية من فظلكم ( العربية من أهجن لغات فوق الأرض )

    فحري بالذكر ان يهلوس العروبيين بهجينهم اللغوي الذي أخذه أجدادهم من
    السومريين و من افارقة الزنوج و من الهنود و غيرهم الشعوب

    امضاء المعنى

    أمازيغي بسيط عنده مستوى ابتدائي اكتشف ان لغة العرب هي عبارة عن هجين لغوي لا أكثر و لاأقل

  21. بسم الله الرحمان الرحيم

    شكرا للأخ مادغيس، و اللفظة الجديدة “تاماتارت”..

    و معنى اللفظة الأصلي هو العلامة التي كان يعلّم بها عن طريق الحجارة حيث كانت دليلا يستدل بها في البر، ثم انتقلت “تاماتارت” كعلامة في البحر عن طريق الأبراج و المنارات أي “تامانارت”.

    جذر اللفظة في الحقيقة هو جذر مقطوع لكن ليس هو ماذهبت إليه أنه الجذر “متر”، و لا ماذهب إليه الأخ كوكو أنه الجذر “ت ر”.

    إن الجذر الحقيقي هو جذر اختفي من الأمازيغية نتيجة القطع كما حدث في ألفاظ أمازيغية كثيرة، و هذا الجذر هو ثلاثي و هو “أثر” و هو في لغات عروبية و من بينها لغة عرب الجزيرة. في اللغة في مادة “أثر” تجد ما يلي:

    آثار : علامات الماضي و ما تبقى من دلائل عن الأمم السابقة.
    قولهم : آثارُ التَّعب وَاضِحة عَلَى مُحَيّاه : علاَمات التَّعبِ.

    و نفس المادة تتوافق و دلالة الأمازيغية في الخير حيث تجد ما يلي:
    رَجل أثِر : يَسْتَأثر عَلَى غَيره بِالخير فهو دال على الخير (أنظر اللسان).

    إذن الجذر الحقيقي للفظة “تاماتارت” أو “تيميتار” أي العلامات هو الجذر الثلاثي “أثر” و ليس “متر” أو “ت ر”.
    إذن واضح الصلة الوثيقة بالعربية العدنانية و أخواتها العروبيات، و أي عزل للعربية عن أختها الأمازيغية في مجال البحث اللغوي -و خاصة فيما يخص الجذور- سيضعك أخي مادغيس في مجال ضيق يستحيل معه إيجاد الدلالات الحقيقية لجذر اللفظة الأمازيغي، و هذا ما وقع لكثير من الباحثين الأمازيغ الذين اعتقدوا إما جهلا أو تجاهلا انتماء الأمازيغية إلى زمىة أخرى غير زمرة اللغات الجزيرية أو ما يسمى باللغات العروبية.

    يتبع..

  22. إذن، قلنا إن الجذر الحقيقي هو “أثر” و أصبح “ت ر” نتيجة القطع بإسقاط “أ”.

    – قولهم: “تاماتارت ن أنز^ار (بتفخيم الزاي) أي علامة المطر و تأصيل العبارة هو كالتالي:

    تاماتارت …و الجذر “أثر” و هي أثر
    أنزار ‘بتفخيم الزاي’ أي المطر في اللغة يقال “النصرة” لماء المطر.
    إذن، أنزار…ما هي إلا أنصار أي النصرة أي المطر.

    “تامانارت ن أنزار” هي “أثر النصرة”. و العبارة عروبية قحة.

    -هناك مهرجان سنوي في أگادير بالمغرب يقال له مهرجان “تيميتار” أي مهرجان العلامات. و الجذر أثر.

    – واضح انتقال لفظة “تاماتارت” إلى دلالات أخرى، حيث نجد معاني التذكار و النصح و الوصية التي هي من بقايا كتابة و نصح الميت.

    و الوصية هي في لهجات أمازيغية أخرى “تاماتارت” و “أأماطّر” و الجمع “إماطرن”. و الموصى له “أنماطّر”.
    أذن تاماتارت” و “أماطّر” هي الوصية و ما ترك الميت من بقاياه.
    في اللغة و الجذر كما قلنا: “أثر” تجد أخي مادغيس ما يلي:

    أثارة: علامة و بقية ما علّم.
    و يقال: شيء مأثور من كتب الأولين و ربما كانت وصايا. (أنظر اللسان).

    إذن واضح أن الجذر التي أختلف فيه ما هو إلا الجذر الحقيقي العروبي “أثر”و فيه كل الدلالات.
    – أما الجذر “ت ر” فهذا له دلالات متعددة أخرى منها على سبيل الذكر لا الحصر ، ارتباطه بألفاظ الأدعية و الطلب و الترغيب و التوسل و التسول و ما شابهها – و سوف أتطرق إليها معك في الجذر “ت ر” إن شاء الله -و ليس العلامة و الدليل و ما يتفرع منهما من دلالات أخرى تجدها مشابهة لدلالات الجذر الحقيقي “أثر”.

    إليك بعضا منها من معاجم (التاج و اللسان) اللغة:

    -الأثرُ محرَّكةً : بَقِيَّةُ الشيءِ؛ وقال بعضُهم : الأثر ما بَقِيَ مِنْ رسْم الشَّيْء؛
    لأَثر مُحرَّك هو ما يُؤَثِّرُه الرَّجُلُ بِقَدَمِه في الأرض وكذا كلّ شَيء مُؤَثَّر أَثر؛
    -الآثار : الأعلاَم واحِده الأثَر؛
    قولهم: حديثٌ مَأْثُور أَي يُخْبِرُ الناسُ به بعضُهم بعضاً؛
    -الأُثْر : سِمَة في باطن خُفّ البعيرِ يُقْتفَى بها أَثَره والجمع أُثور؛
    -الأُثرةُ بالضم : المَكْرمةُ لأنها تُؤْثَر أي تُذْكر ويًأْثرها قَرن عن قَرْنٍ يتحدَّثون بها؛
    -رجل أَثِير أَي مكِين مكرم؛
    -أَثِر له : تَفرغَ؛
    -وقيل : الأُثْرةُ والتُّؤْثُور والتَّأْثُور كلُّها علامات تَجعلها الأعراب في باطنِ خُفِّ البَعيرِ، و هذه تسمى في الأمازيغية كذلك “تيميتار” قولهم: “إگا ي اس تاماتارت”.
    يتبع..

  23. يتبع مع الجذر “ت ر”
    1- أبدأ بالجذر “ت ر” و فيه معاني الطلب و التوسل و الدعاء و الخطوبة و حتى الشتم و القذف.

    في تشلحيت “إتّر” و “يتّر” في لهجة فگيگ، و “إسّوتر” في تمزيغت شرق المغرب و هي بمعنى طلب الصدقة و تسوّل، و هي “إمّترا” في تشلحيت أي شحذ؛ و “توترا” عندهم بمعنى السعي و الطلب، “إنمّتري” في تشلحيت أي الشّحّاذ.

    هذا الجذر “ت ر” له ما يقابله في لهجات شبه الجزيرة العربية حيث الجذر عندهم ” ط ر ” قولهم في “اللهجة النجدية” و أخرى خليجية “يطر” بمعنى يتسول و يطلب صدقة، و قولهم: “طرار” بمعنى الشحاذ.
    يقولون مثلا في اللهجة النجدية: “كلّ جمعة “يطر”عند باب المسجد” أي يتسول عند المسجد.

    واضح إذن صلة هذا الجذر الأمازيغي بجذر شبه الجزيرة العربية “ط ر” و الطاء و الراء حرفان يتعاقبان بسهولة، و قرابة “إنمتري” الأمازيغية ب “طرار” من لغة شبه الجزيرة العربية واضحة.

    2- القول بعدم صلة الأمازيغية بالعربية العدنانية قول مغلوط، و هنا و وجب الحذر،و دليلنا كالتالي:
    أ- “إتري” بمعنى النجم و هو “إثري” في القبايلية و الشاوية و لهجات ريفية و الجمع “إتران” و “إثران” و الجذر “ت ر” و له صلة قرابة بالجذر الحقيقي “ث ر” و “ثرا” كما هو متداول بالمد – و واهم من يقول إن الأمازيغية لا مدّ فيها- و “ثرا” جذر قديم،

    في اللغة:

    الثريا : النجم المعروف (أنظر اللسان). فهل هذا مجرد صدفة و القول بأنه لا توجد صلة بالعربية؟!

    ثم إن “إتري” و “إثري” أي النجم لا علاقة له بدلالة الطلب و التسول و الدعاء بل له علاقة بمصابيح السماء “الثريا”.

    ب- لفظة “اسّوتر” بمعنى الزعتر، أخي مادغيس هذه اللفظة أصيلة في الأمازيغية و الانسان الأمازيغي عرف الزعتر و هو نبات جبلي منذ آلاف السنين و اللفظة نفسها عروبية و هي السّعتر.
    إذن أسّوتر…أسوعتر (و العين كانت لا تنطق في الأمازيغية)…و هي السعتر و هي نفسها الزعتر و صعتر.

    3- الجذر “متر” لا علاقة له بالجذر “ت ر” و “متر” لها دلالات متنوعة لها علاقة بالدفن و الستر، و هذه يقابلها الجذر “طمر” العروبي.
    في اللغة الطمر: الدفن و الستر و لفظة “مطمورة”مكان تحت الأرض يُطمر فيه البُرُّ و ما شابهه.
    4 – لفظة “تيتار” في تمزيغت و التوارگية أي غمد الخنجر أو السيف و انتقلت دلالة اللفظة بمعنى العلبة و إطار البندقية في لهجات توارگية، و هي كذلك بمعنى سكة خشبية داخل غمد الخنجر تحيط بالجهة الحادة من الخنجر أو السيف.

    و جذر اللفظة هو بالفعل “ت ر” في الأمازيغية لكن لا علاقة له بمعاني الطلب و التسول و الدعاء و الخطوبة، بل دلالته الأولى لها علاقة بالإحاطة اللّصيقة و التغليف، و هو يقابله الجذر الأصلي “أ ط ر” حيث في اللغة تجد أخي مادغيس ما يلي:

    أطرة و إطار: هو كل ما أحاط بشيء كالغمد و إطار الدف و إطار الحافر.
    إذن، تيتار…(التاء مزيدة)…=يتار..=يطار…=إطار و اللفظة عروبية.
    و الغمد في الحقيقة هو إطار السيف أو الخنجر.

    5- لفظة “تواترا” أي الجرح و هذه جذرها هو “ت ر” و لا علاقة له بالطلب و الدعاء و التسول لكن له علاقة بالقطع على اعتبار الجرح هو قطع، قال تعالى:{فلما رَأَينه أَكبَرْنهُ وقطَّعْنَ أَيدِيهُنَّ} [يوسف:31] بمعنى جرحن.

    في اللغة في مادة ترّ: قطع أي جرح (أنظر اللسان).

    إن الصلة بين الأمازيغية و أخواتها العروبية و ثيقة أيها الأخ، لذا و جب أخذ هذا بعين الاعتبار.
    6 – سميت الخطوبة “توترا” في لهجات تمزيغت و هي قد تعني الأشياء التي يقدمها أهل الخاطب لأهل الخطيبة حين طلب يدها للزواج، و جذرها “ت ر” لأن الخطوبة فيها معنى الطلب؛

    و لفظة “توترا” تجدها عند قبائل بالأطلس المتوسط (أيت ويرّا كمثال) و عندهم لفظة “أماترو” متعددة الدلالات، فهي تقال للشخص الذي يطلب شيئا من شخص آخر أو من الله على سبيل الدعاء، و تعني كذلك الشخص الطالب فتاة للزواج كما تعني الشحاذ.

    المهم قلنا إن الجذر “ت ر” عريق في الأمازيغية كما هو عريق في شبه الجزيرة العربية بالجذر “ط ر”، و من خلال بحثي في الألفاظ الميتة في اللغات العروبية و جدت أن الجذر “ط ر” كانت له دلالات متعددة في جزيرة العرب و فيها معاني الطلب و التوسل و حتى الشتيمة و ساتطرق لهذا الموضوع لا حقا – إن شاء الله-.

    7 – بالنسبة للفظة “تواتري” و التي تعني الشتيمة في بعض اللهجات الأمازيغية ( عند إيموهار كمثال) – فلا تستغرب أخي مادغيس – فهذه اللفظة جذرها فعلا “ت ر” لأن الشتم هو دعاء بالشر و هو مرتبط بدلالة طلب المهانة للشخص المشتوم.

    على أي، سأتابع معكم للأثبت حقيقة الأمازيغيات و صلتها بأخواتها العروبيات.
    مع تحيات سعيد أمزيغي قح=عربي قح
    مهندس و باحث في اللسانيات و الثقافات الإنسانية.

  24. أولا نسلم على كل عربي قحط= عبري اسرائيلي يهودي قحط

    لقد قصم العلماء ظهور اولاد يعرب بن قريش بأدلة علمية قاطعة تؤكد اشتداد عموموية الأمازيغ للجرمان وللشعوب الشقراء وذات البشرة البيضاء الناصعة بصفة عامة

    الرد على بعض هلوسة أولاد يعرب بن قريش مع اعطاء ملايير من تطابق لغوي عنيف جدا بين لغة أمازيغ و باقي أخواتها من اللغات الشعوب الشقراء مثل لغات قوقازية و ألطية أورالية و جرمانية هندية مما يدل دلالة علمية قاطعة جدا على عمومومية الأمازيغ للشعوب الشقراء و الامازيغ يكثر فيهم الشقر و البياض الناصع

    *itri = النجم أمازيغي و هي كلمة أمازيغية جرمانية قوقازية مليار بالمئة ففي اللغة السنسيكريتية احدى اللغات الجرمانية نجد tara = النجم ; و في اللغة الجورجية احدى اللغات القوقازية الأمازيغية نجد zara = النجم

    *idag = مكان أمازيغي / taki = مكان لغة باسكية

    *akamour = غرفة أمازيغي / kamer = غرفة جرماني و غيره

    *sew/ su = يشرب أمازيغي / su / sew يشرب لغة جورجية

    * bi يقطع أمازيغي / pi يقطع جورجي

    *gma =اخ أمازيغي / jma يقطع لغة جورجية

    *l =موجود أمازيغي / r= موجود لغة جورجية

    * ul = قلب أمازيغي / r = قلب لغة شيشانية داغستانية

    *akram = البرد أمازيغي / kram البرد لغة فلندية

    *med = قطف الثمار او الفاكهة أمازيغي / med قطف الثمار او الفاكهة لغة اتروسكية و الاتروسكيين شقر البشرة

    *zar = ابصر الشيء أمازيغي / gar ابصر الشيء لغات ألطية أورالية

    fi = اندفق الماء و غيره أمازيغي / bi = اندفق لغة جورجية

    aglim = الجلد أمازيغي / zlim = الجلد لغة يونانية قديمة

    و الامثلة بالملايين والملايير لتطابق لغة الأمازيغ مع مختلف لغات الشعوب الشقراء و ذات البياض الناصع و الأمازيغ يكثر فيهم الشقر و البياض الناصع مما يدل دلالة علمية قاطعة جدا أشتداد عمومية الأمازيغ للأوروبيين و لجميع الشعوب ذات البشرة الشقراء و البياض الناصع

    انتظرونا عندنا الملايير من تطابق لغة الأمازيغ مع مختلف اخواتها من لغات الشعوب الشقراء

  25. واصلة تقديم امثلة لتطابق لغة الأمازيغ مع اخواتها من لغات الشعوب الشقراء امثلة ناصعة جدا لا هلوسة فيها و لا لف و لا دوران

    *qan = ربط أمازيغي / qan يربط لغة جورجية

    *qor جف أمازيغي / qor / chor = جف لغة جورجية

    *تيط = ط = عين أمازيغي / t = عين لغة جورجية

    *ger = رمى أمازيغي / qar = رمى لغة جورجية

    *qim = جلس امازيغي / dim = جلس لغة جورجية

    *gan نام أمازيغي مع العلم فعل نام ليس عربي بل افريقي الاصل نجد هذه الكلمة عند زنوج زمبابوي و غيرهم / gan نام لغة شيشانية

    *lbi = قلع أمازيغي / lbi قلع لغة لاتنية

    *أضار = رجل أإمازيغي /tur = رجل لغات قوقازية كالشيشانية

    *ighef رأس امازيغي / kof = رأس مختلف لغات جرمانية

    *abrid = طريق امازيغي / frid = طريق لغة غالية سلتية

    انتظرونا دائما اقسم بالله الامثلة بالملايير و الملايير

  26. كما لنا أدلة لغوية و بشرية تؤكد عمومية الامازيغ للأوروبيين و لشعوب القوقاز

    و لكن قد يتسائل سائل نعم أمازيغ الشقر و اصحاب البياض الناصع جدا

    و ما شأن امازيغ السمر ؟؟

    أكيد حتى السمرة هي لون من ألوان الأمازيغ و لون من ألوان الشعوب الأوروبية الهندية الجرمانية ايران بلد جرماني و يكثر فيه السمر بل الشعوب الدرافدية شعوب سمراء لكن لغتهم شديدة التطابق مع اللغات الفلندية و المجرية و هذين البلدين معظم شعبهما أشقر

    السمرة لم تكن يوما من الأيام لون من ألوان العرب فالغالبية الساحقة العظمى من العرب لون بشرتهم حنطي أو قمحي لون القمح اليابس

    أي ان سمرة الامازيغ سلاح اخر لمحاربة العروبيين و تأكيد ارتباط سمر الامازيغ بسمر جرمان ايران و باكستان و ايبيريا و غيرها من شعوب جرمانية قوقازية سمراء ;; ; و شقراء في نفس الوقت

  27. العلم الحديث مفجأة للعروبيين و للأوروبيين على حد سواء

    لقد اثبتت الدراسات الجينية الوراثية أن غالبية الجين الأمازيغي هو e ;و نجد هذ الجين عند أكثر من 90 بالمئة من قارة افريقيا

    مع وجود الجين e له بنسبة ظئيلة قليلة جدا خارج قارة افريقيا نتيجة هجرات قديمة لبعض الافارقة الى خارج قارة افريقيا

    بينما العرب او الشعوب التي يسمونها سامية اثبتت الدراسات الجينية ان من الجين j( مع العلم لا نؤمن بسام و حام و يافث…; هذه الامور خرفات ابناء عم العرب اليهود )

    الحمد لله بكرة و اصيلا اني أمازيغي ليس لدينا اي علاقة بالعرب لا من بعيد و لا من قريب بل الأمازيغ اثبتت الدراسات الجنية انهم ابناء عم الزنوج

    اي مرة اخرى الأمازيغ ابناء افريقيا قبل خلق القمر و الشمس و قبل وجود الأيام و الليالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى