أخبار العالمأخبار دولية

المستشار عبد القادر سلامة في ضيافة برلمان البيرو للتباحث حول العلاقات الثنائية

زايوسيتي

عــقد مــمثل مجــلس المســتشاريــن لــدى الــبرلمــان الأنــديــني، الــسيد المســتشار عــبد الــقادر ســلامــة، لــقاء مــع أعــضاء الــبرلانــديــنو عــن جـمهوريـة الـبيرو، هـم بـالـخصوص الـعلاقـات بـين الـبرلمـان المـغربـي والــبرلمــان االأنــديــني وكــذا الــعلاقــات الــثنائــية بــين المــملكة المــغربــية وجـمهوريـة الـبيرو، وذلـك يـوم أمـس السـبت فـاتـح أكـتوبـر 2022،

بالعاصمة البيروفية ليما.

وخـــلال هـــذا الـــلقاء، عـــبر الـــسيد المســـتشار عـــبد الـــقادر ســـلامـــة عــن رغــبة الــبرلمــان المــغربــي فــي تــرجــمة المــسار المــتميز لــلعلاقــات بـــــين المـــــؤســـــسة التشـــــريـــــعية المـــــغربـــــية ونـــــظيرتـــــها الأنـــــديـــــنية إلـــــى مـشاريـع عـمل وخـارطـة طـريـق واضـحة الأهـداف والآلـيات، لـتبادل وتــقاســم الــخبرات والاســتفادة مــن الــتجارب الــرائــدة لــلمغرب فــي مــــــــــجال الــــــــــطاقــــــــــات الــــــــــبديــــــــــلة والأمــــــــــن الــــــــــغذائــــــــــي، فــــــــــضلا عــــــــــن الاســــتراتــــيجية الــــوطــــنية لإدمــــاج المــــهاجــــريــــن و تــــدبــــير الــــقضايــــا

المرتبطة بالهجرة بشكل عام.

كــــما كــــان هــــذا الــــلقاء مــــناســــبة عــــبر فــــيها الــــسيد المســــتشار عــــبد الــــقادر ســــلامــــة، عــــن امــــتنانــــه وعــــن تــــقديــــر الــــسيد الــــنعم مــــيارة، رئــيس مجــلس المســتشاريــن وكــافــة مــكونــات الــبرلمــان المــغربــي، لمــا يــبذلــه أعــضاء الــبرلمــان الأنــديــني عــن جــمهوريــة الــبيرو مــن جــهود

أخـــويـــة صـــادقـــة مـــن أجـــل الـــدفـــاع عـــن الـــقضايـــا الـــعادلـــة لـــلمملكة المـــغربـــية، وتشـــبثهم بـــإقـــامـــة عـــلاقـــات مـــتينة لـــبلدهـــم مـــع المـــغرب، قــائــمة عــلى اســتثمار المــؤهــلات والــفرص المشــتركــة وعــلى احــترام

الوحدة الترابية للمغرب وسيادته على كافة أراضيه.

مــــن جهــــتهم، أكــــد أعــــضاء الــــوفــــد الــــبرلمــــانــــي الــــبيروفــــي عــــلى أن الـروابـط والـقيم المشـتركـة والـعلاقـات الـتاريـخية الـتي تجـمع المـغرب مـــع الـــبيرو، خـــاصـــة بـــعد الـــزيـــارة الـــتاريـــخية لـــجلالـــة المـــلك محـــمد الــــسادس لــــبلدهــــم ســــنة 2004، ســــتظل راســــخة، ولا يــــمكن أن تـــتأثـــر بـــبعض المـــواقـــف الـــظرفـــية أو المـــتقلبة، مـــؤكـــديـــن فـــي نـــفس الـسياق، أن زيـارتـهم لـلمملكة المـغربـية ولأقـالـيمها الـجنوبـية، خـلال الـــدورة الـــتي عـــقدهـــا الـــبرلمـــان الأنـــديـــني بـــمديـــنة الـــعيون المـــغربـــية بــدايــة شهــر يــولــيوز المــاضــي، واطــلاعــهم عــلى مــا تــحقق فــي هــذه المـناطـق مـن تـنمية اقـتصاديـة واجـتماعـية، ومـا يـسود فـيها مـن جـو الأمـــن والاســـتقرار، كـــلها عـــوامـــل ومـــعطيات تـــعزز وتـــسند صـــحة

وصوابية مواقفهم الداعمة للوحدة الترابية للمملكة المغربية.

كـما أكـد الـبرلمـانـيون الـبيروفـيون أن المـوقـف الجـديـد جـاء مـعاكـسا لــــلمسار الــــتاريــــخي المــــتميز بــــين الــــبلديــــن، وهــــو مــــا يــــجعل غــــالــــية مــكونــات الــشعب الــبيروفــي، مــن خــلال غــالــبية الــفرق والمجــموعــات الـــبرلمـــانـــية بـــكونـــغرس جـــمهوريـــة الـــبيرو رافـــضة لـــلمس بـــالـــعلاقـــات

بـين الـبلديـن الـصديـقين، وهـو مـا يـؤكـد أن هـذا المـوقـف ظـرفـي ولا يمكنه الاستمرار طويلا.

هـذا الـلقاء الـذي تـميز بـحضور سـفير جـلالـة المـلك لـدى جـمهوريـة الـــــبيرو الـــــسيد أمـــــين الـــــشودري، ضـــــم كـــــلا مـــــن الـــــسيد كـــــارلـــــوس رامــيريــز، نــائــب رئــيسة الــبرلمــان الأنــديــني عــن جــمهوريــة الــبيرو، وكــــذا الــــبرلمــــانــــي الأنــــديــــني غــــوســــتافــــو بــــاتــــشيكو، رئــــيس المــــؤتــــمر الــعالمــي لــلقانــون الجــماعــي المشــترك بــمنظومــة دول الأنــديــز، الــى جــانــب الــسيد فــرنــانــدور أرســي، عــضو الــبرلمــان الأنــديــني ووزيــر

سابق بجمهورية البيرو.

وتجـــدر الاشـــارة إلـــى أن هـــذا الـــلقاء قـــد جـــاء فـــي إطـــار مـــشاركـــة الـــــسيد المســـــتشار عـــــبد الـــــقادر ســـــلامـــــة، مـــــرفـــــوقـــــا بـــــرئـــــيس قـــــسم الـــعلاقـــات الـــخارجـــية بمجـــلس المســـتشاريـــن، حـــسن أزرقـــان، فـــي أشــــغال الجــــمعية الــــعامــــة لــــلبرلمــــان الأنــــديــــني وفــــعالــــيات المــــؤتــــمر الـعالمـي الأول لـلقانـون الجـماعـي المشـترك بـمنظومـة دول الأنـديـز، والمـــــنعقد بـــــالـــــعاصـــــمة الـــــبيروفـــــية لـــــيما، مـــــن 27 شـــــتنبر الـــــى 02 أكــــتوبــــر 2022، حــــيث أقــــام مــــمثل مجــــلس المســــتشاريــــن الــــسيد عـــبد الـــقادر ســـلامـــة بـــمعية ســـفير المـــملكة المـــغربـــية الـــسيد أمـــين الـــــشوادري حـــــفل اســـــتقبال حـــــضرتـــــه الـــــعديـــــد مـــــن الـــــشخصيات الـسياسـية تـنتمي لـلدول الخـمسة الأنـديـنية ، ضـمت بـالـخصوص

الــــرئــــيسة الجــــديــــدة لــــلبرلمــــان الأنــــديــــني الــــسيدة غــــلوريــــا فــــلوريــــس ســنيدر عــن جــمهوريــة كــولــومــبيا ، ثــلاثــة رؤســاء ســابــقين لــلبرلمــان الأنـــديـــني، نـــائـــب رئـــيس لـــجنة الـــعلاقـــات الـــخارجـــية بـــالـــكونـــغرس الــــبيروفــــي، الــــرئــــيس الــــسابــــق لــــلمحكمة الــــدســــتوريــــة، وكــــذا وزيــــر الــــخارجــــية الــــسابــــق، الــــسيد مــــيغيل أنــــخيل رودريــــغيز مــــاكــــايــــن، الـذي قـدم اسـتقالـته بسـبب انـقلاب رئـيس الـبلاد، بـيدرو كـاسـتيو، عـلى المـوقـف الـذي اتخـذتـه الـبيرو بـدعـم مـغربـية الصحـراء وسـحبا عترافها بالكيان الوهمي.

كــــما حــــضر حــــفل الاســــتقبال جــــميع أعــــضاء الــــبرلمــــان الأنــــديــــني والـوفـد الـبولـيفي المـشاركـين فـي أشـغال الجـمعية الـعامـة والمـمثلين لــــبلدان الــــبيرو، كــــولــــومــــبيا، الــــشيلي، الاكــــوادور، وبــــولــــيفيا، الــــى جانب السيد الكاتب العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى